• إبحث في الموقع

    تفاصيل الخبر


                                

    شارك وفد العمداء للكشافة الإسلامية الجزائرية، والمتكون من 8 عمداء، في المؤتمر الثامن للرواد بدولة الكويت، خلال الفترة من 28 فيفري إلى 07 مارس 2016، بقيادة المسؤول الوطني للعمداء، القائد رضا بسطانجي، بحضور عدة دول عربية.

    وفي افتتاح المؤتمر، ذكر رئيس مجلس إدارة جمعية الكشافة الكويتية ورئيس المؤتمر محمد الدبيان، بأن الاتحاد العربي لرواد الكشافة له دور كبير في دعم الحركة الكشفية على كافة المستويات، حيث أنه يعمل على ربط العلاقات الكشفية مع الجمعيات الكشفية العربية، وضع وإعداد البرامج الهادفة لخدمة الحركة الكشفية بصفة عامة ورواد الحركة الكشفية بصفة خاصة، إضافة إلى تنشيط العلاقة بين رواد الكشافة في الدول العربية، ، آملا زيادة أواصر الترابط بين دول الوطن العرب، متمنيا في الأخير تحقيق ما يصبو إليه الجميع من أهداف وغايات كشفية.

    من جهتها رئيسة منظمة الصداقة العالمية للكشافة والمرشدات "مينا رودريغاس" ذكرت أن منظمة الصداقة العالمية الموجودة في أكثر من 100 دولة، تعمل على اعتماد الطريقة الكشفية المخصصة في الحركة الكشفية، مضيفة أن من أهداف المنظمة دعم الحركات الشبابية الكشفية والإرشادية، وتنمية المجتمع وقدرات الشباب، معربة عن اعتزازها بنمو الأنشطة التربوية في الوطن العربي وكذلك اعتماد اللغة العربية في منشوراتهم لدعم انجاز الأنشطة والمشاريع الكشفية.

    القائد شليحي أحمد يكرم على هامش مؤتمر الرواد بالكويت


    على هامش أشغال المؤتمر الثامن للإتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات، الذي انعقد بدولة الكويت في الفترة الممتدة من 28 فيفري إلى 7 مارس 2016، والتي أشرف على افتتاحها وزير التربية والتعليم العالي بالكويت الدكتور  بدر حمد العيسى، أقيمت معارض للدول العربية المشاركة، شارك فيها عمداء الجزائر بمعرض قيم يبرز تاريخ الكشافة الإسلامية الجزائرية ، وأهم نشاطاتها المتنوعة، وشكل المعرض أيضا فرصة لإبراز الوجه السياحي الحقي للجزائر وما تزخر به من تنوع في العادات والتقاليد، هذا المعرض الجزائري الثري أسفر عن تكريم الجزائر ممثلة بالقائد العميد شليحي أحمد المسؤول على معرض الجزائر من طرف القائد عبد العزيز بوعلفة من الاردن نظرا  للجهود المبذولة في المؤتمر الثامن لرواد الكشافة والمرشدات.